Spirits THEME

  • cut

  • swapBlocks

  • swapBarsBack

Follow us on facebook

تابعونا على :

تصفح المدونة بدون مشاكل

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

Latest News

Blog Archive

المشاركات الشائعة

أتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

المتابعون

شائع هذا الأسبوع

Join the Club

22 يناير 2014

تقرير إعلامي للرد على هجوم العلمانيين المغاربة على أحكام الشرع

http://bassaer.blogspot.com/2014/01/lashgar.html

تقرير إعلامي يكشف الطريقة التي تعالج بها بعض المنابر الإعلامية العلمانية مجموعة من القضايا السياسية والاجتماعية، وكيف تقلب المعطيات لتغييب الحقيقة وتزييف الوعي..
قضية الشيخ أبو النعيم وإدريس لشكر نموذجا
إعداد ومونتاج/ مصطفى الونسافي

16 يناير 2014

السجن أحب إلي مما يدعونني إليه.. إهداء إلى مصطفى الحسناوي

 
إلى من نذر حياته للدفاع عن المظلومين
إلى الذي حمل على كاهله نصرة قضايا الأمة
إلى الشمعة التي احترقت لتنير الدرب للآخرين
إلى الذي صرخ في وجه الباطل رغم إغراءاته وتهديداته
 
السجن أحب إلي مما يدعونني إليه..
 

13 يناير 2014

حكم الاحتفال بالمولد النبوي واتخاذه عيداً


     الحمد لله الذي هدانا لاتباع سيد المرسلين، وأيدنا بالهداية إلى دعائم الدين، ويسر لنا اقتفاء آثار السلف الصالحين، حتى امتلأت قلوبنا بأنوار علم الشرع وقواطع الحق المبين، وطهر سرائرنا من حدث الحوادث والابتداع في الدين.
     أحمده على ما منَّ به من أنوار اليقين، وأشكره على ما أسداه من التمسك بالحبل المتين، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأن محمداً عبده ورسوله، سيد الأولين والآخرين، صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه وأزواجه الطاهرات أمهات المؤمنين، صلاة دائمة إلى يوم الدين.

أما بعد:
     فقد تكرر سؤال جماعة من المُباركين عن الاجتماع الذي يعمله بعض الناس في شهر ربيع الأول، ويسمونه: "المولد" هل له أصل في الشرع؟ أو هو بدعة وحدث في الدين؟
وقصدوا الجواب عن ذلك مٌبيَّناً، والإيضاح عنه معيناً.

     فقلت وبالله التوفيق: لا أعلم لهذا المولد أصلاً في كتاب ولا سنة، ولا ينقل عمله عن أحد من علماء الأمة، الذين هم القدوة في الدين، المتمسكون بآثار المتقدمين، بل هو بِدعة أحدثها البطالون، وشهوة نفسٍ اغتنى بها الأكالون، بدليل أنَّا إذا أدرنا عليه الأحكام الخمسة قلنا:
إما أن يكون واجباً، أو مندوباً، أو مباحاً، أو مكروهاً، أو محرماً.
     وهو ليس بواجب إجماعاً، ولا مندوباً؛ لأن حقيقة المندوب: ما طلبه الشرع من غير ذم على تركه، وهذا لم يأذن فيه الشرع، ولا فعله الصحابة، ولا التابعون ولا العلماء المتدينون -فيما علمت- وهذا جوابي عنه بين يدي الله إن عنه سئلت.
ولا جائز أن يكون مباحاً؛ لأن الابتداع في الدين ليس مباحاً بإجماع المسلمين.

     فلم يبق إلا أن يكون مكروهاً، أو حراماً، وحينئذٍ يكون الكلام فيه في فصلين، والتفرقة بين حالين:
أحدهما: أن يعمله رجل من عين ماله لأهله وأصحابه وعياله، لا يجاوزون في ذلك الاجتماع على أكل الطعام، ولا يقترفون شيئاً من الآثام: فهذا الذي وصفناه بأنه بدعة مكروهة وشناعة، إذ لم يفعله أحد من متقدمي أهل الطاعة، الذين هم فقهاء الإسلام وعلماء الأنام، سُرُجُ الأزمنة وزَيْن الأمكنة.

     والثاني: أن تدخله الجناية، وتقوى به العناية، حتى يُعطي أحدهم الشيء ونفسه تتبعه، وقلبه يؤلمه ويوجعه؛ لما يجد من ألم الحيف، وقد قال العلماء رحمهم الله تعالى: أخذ المال بالحياء كأخذه بالسيف، لا سيما إن انضاف إلى ذلك شيء من الغناء مع البطون الملأى بآلات الباطل، من الدفوف والشبابات واجتماع الرجال مع الشباب المرد، والنساء الفاتنات، إما مختلطات بهم أو مشرفات، والرقص بالتثني والانعطاف، والاستغراق في اللهو ونسيان يوم المخاف.

     وكذا النساء إذا اجتمعن على انفرادهن رافعات أصواتهن بالتهنيك والتطريب في الإنشاد، والخروج في التلاوة والذكر عن المشروع والأمر المعتاد، غافلات عن قوله تعالى : {إن ربك لبالمرصاد} [سورة الفجر:14].
وهذا الذي لا يختلف في تحريمه اثنان، ولا يستحسنه ذوو المروءة الفتيان، وإنما يَحِلُّ ذلك بنفوس موتى القلوب، وغير المستقلين من الآثام والذنوب، وأزيدك أنهم يرونه من العبادات، لا من الأمور المنكرات المحرمات، فإن لله وإنا إليه راجعون، بدأ الإسلام غريباً وسيعود غريباً كما بدأ.

ولله در شيخنا القشيري حيث يقول فيما أجازَناه :
قد عرف المنكر واستنكر الـ ::: ـمعروف في أيامنا الصعبة
وصـار أهـل العلم في وهدةٍ ::: وصار أهل الجهل في رتبة
حـادوا عـن الحـق فمـا للذي ::: سادوا به فيمـا مضى نسبـة
فقلت للأبــرار أهــل التـقـى ::: والـدين لمـا اشتــدت الكـربة
لا تـنـكــروا أحــوالـكــم قــد ::: أتت نوبتكـم في زمن الغربة

ولقد أحسن أبو عمرو بن العلاء حيث يقول: لا يزال الناس بخير ما تعجب من العجب، هذا مع أن الشهر الذي ولد فيه النبي صلى الله عليه وسلم ـ وهو ربيع الأول ـ هو بعينه الشهر الذي توفي فيه، فليس الفرح بأولى من الحزن فيه.
المصدر: "المورد في حكم المولد"
للشيخ الإمام أبي حفص
تاج الدين الفاكهاني رحمه الله

12 يناير 2014

هلاك السفاح شارون بعد ثماني سنوات من العذاب في الدنيا


نقلا عن مفكرة الإسلام - بتصرف

     تأكد خبر نفوق المجرم الصهيوني أرييل شارون أمس السبت عن عمر 86 سنة، حيث أعلن مستشفى "تل هشومير" قرب تل أبيب ظهر أمس وفاة رئيس الوزراء الصهيوني الأسبق أرييل شارون رسميا.

     وجاء هذا الإعلان ليطوي صفحة سفاح متورط في العديد من المجازر بحق الفلسطينيين، حيث يعتبر السفاح شارون من أكثر قادة الاحتلال إجراما بحق الشعب الفلسطيني، لدوره في الاجتياح الصهيوني لجنوب لبنان عام 1982، وارتكابه مذبحة صبرا وشاتيلا التي راح ضحيتها آلاف الشهداء من اللاجئين الفلسطينيين في لبنان.

     كما قام بارتكاب مذبحة قبية في خريف 1953 مع وحدته العسكرية، والتي راح ضحيتها 170 من المدنيين الأردنيين، ومجزرة بشعة في اللد عام 1948، وحصدت آلته العسكرية خلالها أرواح 426 فلسطينيا بعد أن تم اعتقالهم داخل المساجد.

     وشارك السفاح شارون كذلك بقتل وتعذيب الأسرى المصريين سنة 1967، واستفزاز مشاعر المسلمين بزيارته للمسجد الأقصى المبارك سنة 2000، وارتكاب مذبحة جنين سنة 2002 في عملية السور الواقي، وموافقته على تنفيذ العشرات من عمليات الاغتيال بحق الفلسطينيين وعلى رأسهم اغتيال الشيخ أحمد ياسين، إضافة إلى حصار الرئيس عرفات في مقر المقاطعة.

     وفور إعلان وفاة إرهابي القرن، عمت حالة من الفرح مختلف ربوع العالم العربي والإسلامي، ابتهاجا بهلاك واحد من أعتى المجرمين الذين عرفتهم البشرية.

11 يناير 2014

دماج.. ضحية أخرى للتواطؤ الغربي الإيراني


أصدر الشيخ يحيى الحجوري، مدير معهد دار الحديث في دماج باليمن، بيانا حول اتفاق إنهاء المعارك مع الحوثيين، وينص البيان، الموجه للجنة الوساطة بين أهل دماج ومليشيات الحوثي، على إيقاف الحرب، وفك الحوثيين الحصار عن دماج، وتبادل جثامين القتلى.

كما يدعو البيان، الذي يأتي في إطار اتفاق إنهاء المعارك، الحوثي إلى إعطاء ضمانة معمدة من الوسطاء ومن الرئيس عبد ربه منصور هادي بعدم تعرض الحوثي بالأذى لأهل دماج ولدار الحديث وطلبتها.

وكانت بعض المصادر قد ذكرت بأن الشيخ الحجوري قد تعرض لضغوط من الرئيس اليمني وبعض الأطراف من السعودية لحمله على مغادرة دماج رفقة طلابه، وأشارت صفحة «شبكة دماج الإخبارية» على الفيسبوك إلى أن الرئيس قال للشيخ يحيى:
«إن شئت أن تدافع إلى آخر رمق فشأنك، لكن أمريكا وبريطانيا وفرنسا مكّنت ﺍﻟﺤﻮﺛﻲ، وأنا أريد لكم السلامة، فاخرج إلى الحديدة فهم يريدون أن يضربوا دماج بالطيران وأنا ماسكهم، فالمؤامرة دولية».

يذكر أن مليشيات الحوثي الشيعية كانت قد بدأت عدوانها على بلدة دماج السنية بمحافظة صعدة سنة 2011، قبل أن يؤدي اتفاق تهدئة إلى عودة الأمن للمنطقة، لكن الحوثيين الذين يرفعون شعار «الموت لأمريكا، الموت لإسرائيل» استغلوا الهدنة الهشة لإعادة رص صفوفهم وزيادة تسلحهم استعدادا لسفك دماء أطفال ونساء دماج وليس الأمريكيين أو اليهود!

وتتلقى عصابات الحوثي دعما عسكريا كبيرا من إيران والعراق، حيث تم أكثر من مرة رصد سفن إيرانية محملة بالأسلحة ترسو على شواطئ شمال غرب اليمن لتسلم شحنتها للحوثيين، كما أكدت تقارير عديدة بأن العشرات من مقاتلي الحوثي تلقوا تدريبات عسكرية في معسكرات الشيعة بالعراق وحزب اللات بلبنان.

ويعتبر اليمنيون أن ما يحصل من عدوان على دماج هو تواطؤ دولي بين الغرب وإيران لتقوية الوجود الشيعي في اليمن من خلال إبادة أهل السنة في محافظة صعدة، هذه الأخيرة التي لا يستبعد بعض المراقبين أن تكون مشروعا لإقامة دويلة شيعية يتم فصلها لاحقا عن اليمن بذريعة حق أهلها في تقرير المصير.
مصطفى الونسافي

صورة بيان الشيخ يحيى الحجوري
(انقر فوق الصورة لرؤيتها بحجم أكبر)
 

08 يناير 2014

مختارات من محاضرة الشيخ عائض القرني بكلية العلوم بالرباط | HD


في هذا المقطع مختارات من محاضرة "لا تنس ذكر الله" التي ألقاها الشيخ الدكتور عائض بن عبد الله القرني بمدرج بلماحي في كلية العلوم بالرباط يوم الإثنين 06-01-2014، وشهدت حضورا جماهيرا غير متوقع من المغاربة كبارا وصغارا.
تصوير ومونتاج/ مصطفى الونسافي


04 يناير 2014

الدكتور فؤاد بوعلي: المؤتمر الوطني الأول للغة العربية حقق أهدافه


في تصريح خاص لكاميرا هوية بريس، قال الدكتور فؤاد بوعلي، رئيس التلاف الوطنيمن أجل اللغة العربية، إن المؤتمر الوطني الأول الذي نظمه الائتلاف حول اللغة العربية بالرباط يومي 25-26 من الشهر الماضي، جاء ردا على الدعوات التي تهدف إلى تهميش اللغة العربية، وأنه قد حقق المراد منه.
 

 

تغطية أسبوعية «السبيل» لأشغال المؤتمر الوطني الأول للغة العربية

 
احتفاء باليوم العالمي للغة العربية، وتحت شعار «نحو استراتيجية وطنية للنهوض باللغة العربية»، نظم الائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية «المؤتمر الوطني الأول للغة العربية» بالمركب الثقافي أكدال بالعاصمة الرباط، وقد امتدت فعاليات المؤتمر على مدى يومين متتاليين (25 و26 دجنبر)، وحضره عدد من الوزراء في الحكومة المغربية، إلى جانب شخصيات وازنة وأعلام في الفكر والسياسة والأدب.

وقد ألقى رئيس الحكومة عبد الإله بن كيران كلمة في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر، أكد من خلالها على ضرورة الرجوع في شأن اللغة العربية إلى أهلها والمتخصصين فيها، دون الالتفات للأصوات النشاز التي تحاول عبثا التشويش وعرقلة جهود المصلحين خدمة لأجندات معروفة.
وأضاف أن المغاربة عربا وأمازيغ عاشوا عبر التاريخ متحدين، ولم يسبق أن حصلت أية مشاكل بين اللغة العربية الفصحى وباقي اللهجات.

من جهته، دعا وزير الثقافة، محمد الصبيحي إلى ضرورة إخراج أكاديمية محمد السادس للغة العربية إلى الوجود، حيث تأتي هذه الدعوة بعد مرور أكثر من عقد على صدور قرار بإحداث هذه الأكاديمية، كما دعا أيضا إلى إحداث المجلس الوطني للغات والثقافة المغربية؛ مشددا على أن قضية اللغة العربية ليست للمزايدات السياسية والإيديولوجية.

وفي كلمته، قال الدكتور عثمان التويجري، المدير العام للمنظمة الإسلامية للعلوم والثقافة، «إن الهدف الاستراتيجي الذي وضعه الائتلاف لهذا المؤتمر ينسجم مع المبادرة التي أطلقتها اليونسكو منذ سنوات بدعوة جامعة الدول العربية لعقد مؤتمر عربي لأجل قضية اللغة العربية».
كما اعتبر أن الهدف الذي حدده المؤتمر بوضع استراتيجية وطنية للنهوض باللغة العربية، وجعله شعارا له يعبر عمق الإدراك بأهمية مسألة اللغة العربية وأبعادها ودلالاتها التي باتت تشكل اليوم إحدى التحديات الكبرى التي تواجه المجتمعات العربية.
مذكرا بكون هذا النداء يأتي في وقت تتعرض فيه لغة القرآن المجيد وتراث الأمة العربي الضخم لخطر كبير من نواحي كثيرة، خصوصا من بعض أبنائها الذين ينصبون لها العداء، ولذلك يتعين تضافر الجهود من كل المخلصين من أصحاب القرار السياسي والمؤسسات المجتمعية للعناية باللغة العربية وإنزالها منزلتها.

أما مداخلة الدكتور عبد الله ساعف، الوزير السابق والباحث الأكاديمي، فقد تركزت حول سرد بعض المحطات الفاصلة التي شهدها قطاع التعليم بالمغرب منذ الاستقلال إلى اليوم، حيث تكلم عن الإكراهات التي واجهت جهود تعريب مؤسسات الدولة عموما، وقطاع التعليم على وجه الخصوص؛ مبرزا مركزية اللغة العربية في الهوية الوطنية، و«توفرها على درجة محترمة من التنافسية في المشهد اللغوي الكوني بين 4000 لغة، وتحتل مواقع طليعية ضمن 14 لغة عالمية؛ وهي تسجل اليوم تطورا على جميع المستويات، بحيث أن الوسائط الجديدة تمنح للغة كفاءات لم تكن لها في السابق، بما فيها الكتب المدرسية رغم محدوديتها، والمطبوعات، والقنوات الفضائية، والرواية، والمنتوجات الإلكترونية...».
مشيرا إلى أن للغة العربية قدرة على تطوير ذاتها بفعل استيعابها القوي لكل الآليات والمستجدات، ولقواعد الولوج في عوالم التقنيات الجديدة، كما أن لها ممكنات ذاتية تسمح لها في مجتمع المعرفة من رفع كل هذه التحديات.

كما شارك بالمؤتمر عدد من المفكرين والباحثين، نذكر من بينهم: الدكتور عباس الجيراري، مستشار الملك، والمفكر الدكتور امحمد طلابي، رئيس منتدى الوسطية، والدكتور أحمد الريسوني، نائب رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، والدكتور بنسالم حميش، وزير الثقافة سابقا، والأستاذ امحمد خليفة، والدكتور عبد الصمد بلكبير، والدكتور محمد الحناش، أستاذ الهندسة اللغوية العربية والعامة، وغيرهم من المتخصصين والمهتمين بالشأن اللغوي.
وتجدر الإشارة إلى أن المؤتمر يأتي تكريما لرائد التعريب، الأخضر غزال رحمه الله، والذي كان من المدافعين عن اللغة العربية في مختلف المحافل؛ كما أن المؤتمر يندرج في إطار مجموعة من الأنشطة والفعاليات الموازية، والتي يهدف منظموها إلى الرد على دعوات بعض المستلبين المسوقين للفرنكوفونية إلى اعتماد الدارجة المغربية بديلا عن العربية الفصحى في التعليم الأولي، وهي الدعوات التي قوبلت بهبة قوية من المجتمع المدني الذي أكدت مختلف فئاته على الرفض القاطع لتهميش لغة القرآن لحساب لهجة تفتقر لأدنى المعايير اللغوية.

وقد اختتمت أشغال المؤتمر بمشاركة من الأستاذ فوزي غزال، نجل الراحل الأخضر غزال، تلتها كلمة ختامية من الدكتور فؤاد بوعلي، رئيس الائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية، قبل أن تتم تلاوة نص التوصيات التي رفعها المؤتمرون إلى أصحاب القرار.
تقرير/ مصطفى الونسافي
صورة للمقال من أسبوعية السبيل
(انقر فوق الصورة لرؤيتها بحجم أكبر)

02 يناير 2014

الأندلس سقطت.. حين ظهرت القينات والمعازف


الحديث عن الأندلس ذو شجون، فكل تلك الأمجاد والانتصارات والإنجازات التي حققها أجدادنا بعد أن قدموا تضحيات جليلة بفضل الله ونصره، إذ بها تتبخر فجأة في لحظة فاصلة كان لها ما بعدها من تداعيات مست استقرار كامل جسد الأمة، وأحدثت جرحا عميقا في الذاكرة الإسلامية.

فما الذي حصل حتى انهارت الدولة الأندلسية العملاقة في مدة وجيزة؟
وكيف انحسر المد الإسلامي بغتة عن أوربا بعد أن طوقها من الشرق والغرب؟
 
الإجابة عن أحد السؤالين استغرقت من المؤرخين مصنفات وأسفارا ضخمة، لكننا هنا سنحاول تسليط الضوء على بعض المظاهر التي سبقت السقوط، لعلها تكون عبرة للأحفاد.
 
كان انتشار الغناء والموشحات في مقابل انحسار مجالس العلم وحلقات الذكر، وظهور القينات (المغنيات) حين ماتت النخوة أو كادت، وشيوع ألوان من المعاصي والموبقات بعد تفشي شرب الخمور، كان ذلك من أهم أسباب سقوط الأندلس؛ إذ نتج عن ذلك تفكك البنية الاجتماعية في معظم النسيج الأندلسي، فدب الوهن في المجتمع، ما أسفر عن انهيار مؤسسات الدولة، فدخلت جحافل الكفر إلى الجسد المسلم بعد أن أدى إسراف أبنائه في الذنوب إلى إنهاك مناعته.

فلا جرم أن يسقط كيان قد نخرته الأسقام، وأفسدته الأهواء، فهو وإن كان ظاهره يوحي بالنضارة والفتوة، فداخله يتآكل في الخفاء، ويبقى هيكله الخارجي خادعا مبهرا، حتى إذا حل أجله تبين المحيطون به أن لو كانوا يعلمون الغيب ما خدعهم مظهره الخارجي؛ كذلك مثل الأندلس، فعمرانها مازال قائما إلى يومنا، لكن فساد دين وأخلاق معمريها أحل بهم الهلاك، فقيام الحضارات بصلاح البشر، لا بالإسمنت والحجر..
إنما الأمم الأخلاق ما بقيت ::: فإن هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا
يذكر المؤرخون أن انتشار الغناء والمجون في المجالس والنوادي في المجتمع الأندلسي قبيل السقوط أشاع جوا من الميوعة والتخنث لدى الرجال، فذهبت مروءة أكثرهم، وصار همهم إشباع شهواتهم، فخارت الهمم وانتحرت العزائم؛ فلما طرق الصليبيون أبواب الأندلس ألفوها مفتوحة والحراس سكارى بعد ليالٍ حمراء.. ولنا أن نتصور الذل والعار الذي ألحقه الإفرنج بأهل الأندلس.. إنها عاقبة العصيان ومآل الإعراض عن شرع الرحمن.
 
واليوم يعيد الأحفاد نفس الأخطاء..
في المغرب والجزائر، وهي المنطقة التي فر إليها ما تبقى من الأندلسيين الناجين من محاكم التفتيش، ظهرت فرق موسيقية متخصصة في "الطرب الأندلسي" و"طرب الملحون" و"الطرب الغرناطي" و"فن السماع والمديح"، ظهرت لتكمل ما بدأه الأندلسيون من لعب ولهو انتهى بدموع ومأساة..
 
وكأن هؤلاء المخذولين يطربون ويمرحون على أطلال قصور قرطبة وقلاع إشبيلية، ويرقصون على جماجم ساكنيها، ويباركون ما آل إليه مجد أسلافهم!

وكأنهم ما اعتبروا ولا اتعظوا بدروس التاريخ.. ففي هؤلاء يقول الحق عز وجل: {قل انظروا ماذا في السماوات والأرض وما تغني الآيات والنذر عن قوم لا يؤمنون(101) فهل ينتظرون إلا مثل أيام الذين خلوا من قبلهم قل فانتظروا إني معكم من المنتظرين(102) ثم ننجي رسلنا والذين آمنوا كذلك حقا علينا ننج المؤمنين(103)} [يونس].

 
فلنكف عن التباكي على الأندلس ما دمنا لم نبذل لأجلها شيئا، فما أُخِذ منا بالحديد والنار لن نستعيده بالأحلام والأماني، وما دمنا لم ننصر ديننا حقا وصدقا فلا سبيل لنا للعزة، فتلك طريقها تُشق بسواعد أهل المروءة والدين، وبذل الدماء والأرواح مفتاح التمكين.. {ولينصرن الله من ينصره إن الله لقوي عزيز(40)} [الحج].
بقلم المشرف/ مصطفى الونسافي

01 يناير 2014

هل التهنئة برأس السنة النصرانية من الخلاف السائغ؟


السؤال:
1- ما هي حدود الخلاف السائغ وغير السائغ في مسألة تهنئة غير المسلمين في أعيادهم؟
2- ما هي حدود الخلاف السائغ وغير السائغ في مسألة إلقاء السلام والتحية على غير المسلمين؟
الجواب:
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛
1- فأعياد المشركين ترتبط بعقائدهم المخالفة للتوحيد: كميلاد الرب -سبحانه وتعالى عما يقولون علوًا كبيرًا-، وقد قال -تعالى-: (وَقَالُوا اتَّخَذَ الرَّحْمَنُ وَلَدًا . لَقَدْ جِئْتُمْ شَيْئًا إِدًّا . تَكَادُ السَّمَاوَاتُ يَتَفَطَّرْنَ مِنْهُ وَتَنْشَقُّ الأَرْضُ وَتَخِرُّ الْجِبَالُ هَدًّا . أَنْ دَعَوْا لِلرَّحْمَنِ وَلَدًا . وَمَا يَنْبَغِي لِلرَّحْمَنِ أَنْ يَتَّخِذَ وَلَدًا . إِنْ كُلُّ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ إِلا آتِي الرَّحْمَنِ عَبْدًا . لَقَدْ أَحْصَاهُمْ وَعَدَّهُمْ عَدًّا . وَكُلُّهُمْ آتِيهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَرْدًا(مريم:88-95).
فكيف يمكن لمسلم أن يهنئ مَن يحتفل بهذه المناسبة؟! فهي ليست فقط مجرد احتفال بميلاد المسيح -عليه السلام- "الذي نؤمن به ونحبه حبًا عظيمًا فوق حبهم له، ونحن أولى به منهم"، ولكن الاحتفال بميلاد الرب وولادته!
ولا عبرة بفتاوى تفتقر إلى الأدلة، وتزعم أن التهنئة هي من البر والإحسان الذي أمر الله به، وقد كان اليهود مع المسلمين بالمدينة سنين؛ فهل هنأهم الرسول -صلى الله عليه وسلم- ولو في حديث واحد؟! ولو مرة واحدة هنأهم فيها بعيد من أعيادهم؟!
ولقد كان النصارى في الشام ومصر مع المسلمين بعد فتحهما؛ فهلا أوجدونا أثرًا واحدًا صحيحًا عن أحد من الصحابة أو التابعين في تهنئتهم بأعيادهم؟!
كيف ونصوص أهل العلم في تفسير قوله -تعالى-: (وَالَّذِينَ لا يَشْهَدُونَ الزُّورَ(الفرقان:72)، في أنها تشمل أعياد المشركين؟!
قال ابن كثير -رحمه الله- في تفسيره: "قَالَ أَبُو الْعَالِيَةِ، وَطَاوُسُ، وَمُحَمَّدُ بْنُ سِيرِينَ، وَالضَّحَّاكُ، وَالرَّبِيعُ بْنُ أَنَسٍ، وَغَيْرُهُمْ هِيَ: أَعْيَادُ الْمُشْرِكِينَ".
وأفظع من هذا العيد: "عيد القيامة"؛ لأنهم يحتفلون بقيامة الرب من الأموات بعد صلبه علامة على قهره الموت بربوبيته -بزعمهم-؛ فكيف لمسلم أن يهنئ على مثل ذلك؟!
- أما المناسبات غير الدينية؛ فلا يوجد دليل على يمنع من تهنئتهم عليها: كالزواج، والولادة، وكذا التعزية في الموت بنحو قول القائل: "البقاء لله"، أو: "اتقِ الله واصبر"، دون استغفار أو ترحم على مَن مات على غير الإسلام؛ لقوله -تعالى-: (مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَنْ يَسْتَغْفِرُوا لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُوا أُولِي قُرْبَى مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ . وَمَا كَانَ اسْتِغْفَارُ إِبْرَاهِيمَ لأَبِيهِ إِلا عَنْ مَوْعِدَةٍ وَعَدَهَا إِيَّاهُ فَلَمَّا تَبَيَّنَ لَهُ أَنَّهُ عَدُوٌّ لِلَّهِ تَبَرَّأَ مِنْهُ إِنَّ إِبْرَاهِيمَ لأَوَّاهٌ حَلِيمٌ(التوبة:113-114).
وأنا لا أعلم أحدًا من أئمة أهل العلم أجاز تهنئتهم بأعيادهم الدينية.
2- وأما البدء بالسلام؛ فقد قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: (لا تبدؤوا الْيَهُودَ وَلا النَّصَارَى بِالسَّلامِ(رواه مسلم)، وهو نص، ونحن لا نرى خلافًا سائغًا في مخالفة نص.
أما رد التحية -إذا حيونا-؛ فواجب على الصحيح؛ لقوله -تعالى-: (وَإِذَا حُيِّيتُمْ بِتَحِيَّةٍ فَحَيُّوا بِأَحْسَنَ مِنْهَا أَوْ رُدُّوهَا(النساء:86).
المصدر: موقع صوت السلف

 توصيف دقيق وتحليل عميق لواقع الأمة اليوم!!

 هذه قصة عيد الحب..!!

جميع الحقوق محفوظة Ⓒ لـ بصائر للإعلام 2014

تصميم: Modawenon-Team - تعديل وتركيب: مصطفى الونسافي